Live from Cairoston

حاج (4)

استأذن مارك بالدخول فأذنت له وجلس على الكنبة بجواري وأمامنا الشيخ الضيف. كان مارك شغوفا بمقابلة ذلك الشيخ الأزهري فكانت مناسبة جيدة لذلك. وبعد المقدمات والدعوات بالصحة والبركة نظر لي الشيخ نظرة فهمت معناها، فطلبت من مارك أن يشرح لنا سبب اعتبار لفظة “حاج” إهانة فظيعة في هذه البلاد. بدى الحرج على وجهه فطمأنته وقلت مازحا أنني قررت تثقيف شيخنا وأن أهم عناصر أية ثقافة قاموسها الإباحي.ـ

تشجّع مارك وحكى كيف أنه خدم في الجيش وكان ضمن القوة المرسلة إلى أفغانستان وبعد أن أبلى بلاء حسنا أُرسل إلى العراق حيث أصيب وعاد وأسلم ويعيش الآن على المعاش المخصص للمحاربين القدامى. حمد الشيخ الله على أن هدى أخانا للإسلام وذكر شيئا عن خالد ابن الوليد وكيف كان يحارب المسلمين قبل أن يسلم ويصبح سيف الله المسلول وأشياء من ذلك القَبيل قبل أن يتابع مارك كلامه. كان أول شيء يتعلمه الجندي المستجد هو ألا يثق في أي “حاج” حيث إنه يسلّم عليك بيد ويطلق عليك النار باليد الأخرى. كان “حاج” اسم عام يشير إلى الأفغان ومن بعدهم العراقيين. ومع الوقت صارت الكلمة شتيمة معناها راعي غنم أو إبل غدّار يظهر المسكنة حتى يتمكن منك فيقتلك ويغتصب زوجتك، أو كما قال. وأنتقلت الشتيمة مع الجنود العائدين إلى بلدانهم وصارت تطلق بغض النظر عن جنسية المشتوم أو ملّته.ـ

التقطت طرف الكلام وسألت إن كانا يريدان سماع حكاية الأندلسي الأخير. قالا نعم فحكيت أن شابا أندلسيا فقيها عاد من الحَج قبيل سقوط غرناطة فهرب منها فرارا بدينه وانضم لاحدى رحلات الاستكشاف تحت اسما مستعارا. وبعد سنوات من الترحال والمعارك البحار استوطن بلاد “كافر” واتخذ جارية زنزبارية أنجب منها.ـ

أذّن المؤذن لصلاة الفجر، ومع قوله “الصلاة خير من النوم” قمنا مع وعد بمتابعة القصة بعد بالإفطار.ـ

Advertisements

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s

%d bloggers like this: